الرئيسيةالبوابةدخولالتسجيلاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» برنامج تقطيع الفيديو باحدث اصدار كامل بالسيريال الصحيح Ultra
الجمعة مايو 11, 2012 10:50 am من طرف Admin

» برنامج multi virus cleaner
الأحد فبراير 05, 2012 3:06 am من طرف ali benazzouze

» مطعم على شكل مستشفى
الأربعاء نوفمبر 16, 2011 5:23 pm من طرف سميرة ابراهيم

» هل نتعلم منهم قلة أدبهم أم نعلمهم الأدب؟
الأربعاء نوفمبر 16, 2011 4:44 pm من طرف سهيل اليماني

» الحرية من منظور إسلامي..حسين كبير
الجمعة أبريل 01, 2011 5:58 am من طرف سميرة ابراهيم

» دروس العروض الرقمي
الأحد يناير 23, 2011 5:45 am من طرف سميرة ابراهيم

» Best Portable Soft Full 19.05.2010 Multilingual
الجمعة يناير 21, 2011 4:02 pm من طرف سميرة ابراهيم

» [UD] Portable AutoPlay Media Studio v8.0.1.1
الجمعة يناير 21, 2011 3:58 pm من طرف سميرة ابراهيم

» كم يتطلب الأمرُ كي تؤجر عقلك؟
الأربعاء يناير 19, 2011 5:00 am من طرف سميرة ابراهيم

مدونات شخصية ومواقع صديقة
 

 

 

 

 

 

 
برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
الساعة ساعة الفرج
معلومات المنتدى
معلومات عن المنتدى اسم المنتدى :{samariyat}. عمر المنتدى بالأيام :4075 يوم.عدد المواضيع في المنتدى :957 موضوع. عدد الأعضاء : 184 عضو.آخر عضو متسجل : حكيم بيري فمرحباُ به .
معلومات
معلومات عنك سجلت الدخول بأسم {زائر}. آخر زيارة لك . لديك 0مشاركة.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 21 بتاريخ الخميس مارس 06, 2014 1:23 pm
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
counter
free counters

شاطر | 
 

 يوم ما جاليش ولا إيميل بقلم/ حسام عبد القادر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سميرة ابراهيم
الادارة العامة
الادارة العامة
avatar

عدد الرسائل : 1327
تاريخ التسجيل : 25/08/2007

25102007
مُساهمةيوم ما جاليش ولا إيميل بقلم/ حسام عبد القادر

يوم ما جاليش ولا إيميل
بقلم/ حسام عبد القادر
اعتدت منذ سنوات أن أتلقى فى اليوم الواحد أكثر من 300 إيميلا، نصفهم مجرد إعلانات لا لزوم لها أقوم بحذفها فوراً، والنصف الآخر منقسم إلى قسمين الأول أقرؤه ولا أرد عليه، والنصف الآخر أقرؤه وأرد عليه.. حتى أصبح هناك وقت مخصص للإيميل يومياً لا يقل عن ساعتين، وهو ما يستهلك جزءا كبيرا من وقتى وجهدى، وقد يأتى أحياناً على حساب عملى كصحفى، أو على حساب وقت نومى الذى يقل يوماً بعد يوم، وقد أواجه أحياناً مشكلة كبيرة عندما أتغيب لأى سبب قهرى عن فتح إيميلى لمدة يوم وأحياناً –فى حالات نادرة- يومين، حيث تصبح مهمة فتح الإيميل وقتها مهمة صعبة أعلم قبلها أننى سأظل حوالى أربع أو خمس ساعات أحذف وأقرأ وأرد على رسائل، مع العلم أننى قمت من قبل برفع برنامج الماسنجر من على جهازى بسبب استهلاكه الرهيب للوقت، ورغم كم الإرهاق الذى يصيبنى يومياً من جراء فتح الإيميل إلا أننى غالباً ما أستفيد من هذه الرسائل، فبعض الرسائل تكون محملة بنشرات صحفية، وبعضها بها معلومات هامة تفيدنى، وأحياناً رسائل طريفة تسعدنى، وفى أحيان أخرى تكون من أصدقاء طال غيابهم عنى، فأسعد بها.
وسط هذا الكم من الإيميلات اليومية فوجئت ذات ليلة بشئ غريب جداً.. فقد فتحت جهازى كالعادة، وأول برنامج أفتحه هو الأوت لوك أكسبريس الذى أحمل عليه إيميلين لى الأول على أمواج والثانى على الهوتميل، فوجئت بعدم وجود أى إيميل جديد لى فى هذه الليلة.. ظننت أن الأوت لوك أصابه عطل، فدخلت على الفور لموقع إيميل أمواج على صفحة الويب فوجدت نفس الأمر، تعجبت كثيرا كيف يكون إيميلى اليوم خالى من أى رسالة.. أمر غريب حقاً.. قلت فى نفسى: فرصة جيدة فلدى كم من الأعمال المؤجلة التى يمكن أن أقوم بها ولأستفيد من الساعات التى تضيع فى قراءة الرسائل والرد عليها فى هذه الأعمال وهو ما أشكو منه دائماً، وبدأت أبحث عما يجب أن أقوم به، إلا أننى تقريباً كل خمس دقائق أقوم بعمل refresh للإيميل لعل هناك رسائل فى الطريق دون جدوى.. قلت مرة أخرى أحسن.. لأنهى جزءا من الأعمال المؤجلة.. ولكنى وجدت نفسى غير راغب فى إنجاز أى عمل مؤجل أو حتى جديد.. وظل عدم استلام رسائل يشغلنى.. فأنا مشترك بعدة مجموعات بريدية وغير طبيعى ألا ترسل أى مجموعة حتى ولو رسالة واحدة.. طيب والإعلانات وشركات الدعاية الذين لا يتركوننى فى حالى ويرسلون رسائل غبية يومية أين ذهبوا..؟ هل تخلوا عن إرسال رسائلهم لى فجأة..
اتصلت بصديقى محمد حنفى وهو مهندس كمبيوتر ومصمم موقع أمواج وذكرت له المشكلة فوجدته على علم بها وقال لى إن هناك مشكلة فنية بسيطة بالسيرفر تسببت فى عدم وصول الرسائل وسوف يتم حلها خلال ساعات.. إذن هناك مشكلة أى أن هناك رسائل تأتى ولكنها لا تصل.. لقد ارتاح قلبى الآن.. لقد جاءت هذه المشكلة لكى تعطينى الفرصة لكى أبدأ فى إنجاز بعضا من الأعمال المؤجلة.. ومن جديد حاولت أن أبدأ فى أى عمل دون جدوى.. لقد فشلت كل محاولاتى.. لقد اكتشفت أننى أدمنت رسائلى اليومية.. لقد وقعت أسيراً لها.. لقد توقف تفكيرى على هذه الرسائل ومن أرسل ماذا..؟ لقد أحسست أننى سأجن.. أريد رسائلى.. وبدأت أتساءل.. هل ستضيع الرسائل الخاصة بهذه الليلة؟ وأين ستذهب؟ وماذا سأفعل؟
حاولت فتح مواقع إخبارية كعادتى لأطلع على الجديد من الأخبار.. لم أستطع التركيز.. حاولت ترك جهاز الكمبيوتر وقراءة أى كتاب جديد لدى لم أستطع.. ظللت أدور داخل المنزل لا أجد ما أفعله.. أفكر فى رسائلى الضائعة.. فى الإيميلات التى لم تصلنى.. لقد قلت لنفسى ألم أكن من عدة سنوات بدون إيميل وبدون كمبيوتر حتى.. لقد كانت الحياة أفضل كثيراً، ولكن هل يمكننا الآن أن نستغنى عن الإيميل.. بالطبع لا.. كم شكوت لأصدقائى من إيميلى وكثرة رسائله.. وانشغالى الدائم بالرد.. ألم أكن متذمراً عليه.. لقد جاء الوقت لكى يتذمر هو على.. ولكنى اكتشفت أنه الأقوى.. لقد استطاع أن يشل تفكيرى.. أن يسد شهيتى عن الطعام.. أن يجعلنى مشتتاً فى التفكير.. آه منك يا إيميل.. يا ....
لم أعرف كيف مرت تلك الليلة.. وفى اليوم التالى فى موعد عودتى من عملى حوالى الرابعة عصراً.. أول شئ قمت به عند حضورى للمنزل.. أن قمت بفتح الإيميل على الفور وكم كانت سعادتى وأنا أرى الإيميلات تتسابق فى الظهور على واجهة الأوت لوك إكسبريس.. يا له من مشهد رائع.. مريح نفسياً.. لقد بدأ توازنى النفسى يعود مرة أخرى.. إلا أن كم الإيميلات كان كبيراً.. لقد بدأت أضجر من كثرتها.. سوف تستغرق وقتاً طويلاً منى.. سوف تعطلنى عن كثير من الأعمال.. لن أستطع النوم حالياً قبل أن أنتهى من هذه الإيميلات.. و.. سرعان ما ضبطت نفسى وتساءلت هل ستعاود التذمر على إيميلك مرة أخرى.. ربنا يخليك يا إيميل ويكتر رسائلك.. آمين يا رب..
حسام عبد القادر
صحفى بمجلة أكتوبر
رئيس تحرير مجلة أمواج سكندرية على الإنترنت
www.amwague. com
addd هذه بالفعل حالنا مع الايمايلات
ادمان بطريقة أخرى ونحتاج العلاج في أقرب فرصة aajjj addd

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

يوم ما جاليش ولا إيميل بقلم/ حسام عبد القادر :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

يوم ما جاليش ولا إيميل بقلم/ حسام عبد القادر

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 ::  ~®§§][][ القسم العام ][][§§®~ :: سمر النقاشات الجادة-
انتقل الى: